شريف سليمان: برهم صالح جاء لإثبات حسن نية الاقليم بجدية الحوارات والتفاوض مع الحكومة الاتحادية
اخبار العراق | اضغط هنا للمزيد


شريف سليمان: برهم صالح جاء لإثبات حسن نية الاقليم بجدية الحوارات والتفاوض مع الحكومة الاتحادية


14-08-2012 | (صوت العراق) - أضف تعليق - اربيل(الاخبارية)

أكد النائب عن ائتلاف الكتل الكوردستانية شريف سليمان، بأن زيارة نائب الامين العام للاتحاد الوطني الكوردستاني رئيس الوزراء الاسبق برهم صالح الى بغداد لإثبات حسن نية الاقليم بجدية الحوارات والتفاوض، مشيراً الى أن تنفيذ بنود اتفاقية اربيل ضمن ورقة الاصلاح كفيلة بحل جميع الأزمات.
وقال سليمان في تصريح (للوكالة الاخبارية للانباء): إن الوفد برئاسة برهم صالح محاولة منه لترطيب الأجواء قبل البدأ بالمفاوضات الرسمية.
وأضاف: أن زيارة صالح الى بغداد جاءت لتهيئة الاجواء قبل زيارة الوفد الرسمي التفاوضي والذي سيشكل من جميع الكتل في اقليم كوردستان ومن ضمنها الاحزاب المعارضة لكي يكون هناك قرار كوردي موحد تجاه القضايا العالقة وكذلك لإثبات حسن نية من الاقليم بأننا نريد التفاوض والإصلاحات.

وتابع: نريد أن تكون هناك حلول للمشاكل العالقة لكن بالحفاظ على الحقوق ولا يكون هناك ضياع لحقوق الاقليم.

واشار النائب عن ائتلاف الكتل الكوردستانية الى: أن هناك الكثير من النقاط الخلافية ما بين الحكومة الاتحادية وحكومة الاقليم وخاصة المتعلقة بالمادة (140) والعقود النفطية وحصة الإقليم من الشركات العالمية وكذلك البنود المتفق عليها قبل تشكيل الحكومة بين الحكومة المركزية وحكومة الاقليم.

وبين سليمان: أن تنفيذ بنود اتفاقية اربيل التي تعد خارطة طريق لإنهاء المشاكل العالقة مع الكتل السياسية إذا تم تطبيقها بشمل سريع وبضمانات سوف يكون هناك لنجاح ورقة الاصلاحات.

هذا ويزور بغداد حاليا رئيس حكومة كوردستان الاسبق برهم صالح ، لاجراء لقاءات ثنائية مع القيادات السياسية .





Google


Privacy Policy